الأربعاء، 2 يونيو، 2010

نتنياهو يقرر تشديد الحصار على قطاع غزة جواً وبحراً وبراً ويصف جنوده بالأبطال

اعلن رئيس وزراء السفاح الصهيونى بنيامن نتنياهو قوله خلال اجتماع المجلس الوزاري المصغر مساء اليوم الثلاثاء بان إسرائيل ستشدد من حصارها على قطاع غزة.

وأضاف السفاح نتنياهو قائلا: "بما يتعلق باقتحام سفن كسر الحصار، لدينا أشرطة فيدو وصور تثبت أن نشطاء السفن كانوا عنيفين.

وحسب زعمه، "فإن الجنود الإسرائيليين الذين اقتحموا السفن قالوا لي بان ركاب السفن كانوا مسلحين بأسلحة بيضاء من بينها ( ديسكات كهربائية وسكاكين وعصي)".

وأشاد نتنياهو بالجنود واصفا إياهم بالأبطال.

وأضاف زاعماً: " توجد في غزة دولة إرهابية برعاية إيرانية لذلك نحن نحاول منع دخول أسلحة للقطاع برا وبحرا وجوا".

و زعم أن حماس تهرب أسلحة عبر أنفاق رفح ولكن إذا تم التهريب عبر البحر فالكميات تكون كبيرة جدا، فعلي سبيل المثال فعلى سفينة ( فرننكوف) التي ضبطناها عثرنا على 200 طن من الأسلحة المهربة من إيران لفتح مسار بحري لقطاع غزة سيشكل خطرا على امن إسرائيل، لذلك كان من واجبنا تفتيش سفن كسر الحصار، مدعياً أن من حق إسرائيل الدفاع عن نفسها على الرغم من الانتقادات الدولية لها.

ليست هناك تعليقات: