الاثنين، 28 يونيو، 2010

تقرير مصور : عائلة شاليط تنظم مسيرة للمطالبة بإطلاق سراحه

مدونه صوت غاضب تنفرد بتقرير حصرى ومصور
عن المسيره الذى نظمها
عائله الجندى شاليط المحتجز لدى المقاومه الفلسطينيه للطالبه بالافراج عنه وأتمام صفقه التبادل



بدأ الأحد والد الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط الأسير لدى المقاومة الفلسطينية منذ أربع سنوات، مسيرة طويلة للضغط على حكومة كيانه لتوقيع اتفاق مع حركة حماس يفضي الى الإفراج عنه.
وفي ميتسبي هيلا حيث منزل عائلة شاليط، الذي يحمل أيضا الجنسية الفرنسية، شارك في المسيرة آلاف الأشخاص الذين قدموا من مناطق مختلفة.
وقال نوعام شاليط "أدعو الجميع إلى الانضمام إلينا هنا والسير معنا. لن نعود إلى هنا إلا ومعنا جلعاد".
وارتدى المشاركون في هذه المسيرة التي تستغرق 12 يوما قمصانا بيضاء واعتمروا قبعات كتب عليها "جلعاد لايزال حيا" ورفعوا لافتات كتب عليها "لقد آن اوان عودة جلعاد الى المنزل".
وامام الحشد وكاميرات المصورين قال نوعام شاليط الذي ترافقه زوجته افيفا وولداه الاخران في المسيرة
"نتحدث كثيرا عن فدية مقابل اطلاق سراح جلعاد لكن منذ اربع سنوات هو الذي يدفع الثمن لانه لم ير ضوء النهار".








ليست هناك تعليقات: