الجمعة، 4 يونيو، 2010

تشويش إسرائيلي يقطع الاتصالات مع (راشل كوري)::

أعلنت الحركات العالميه المنظمه لاسطول الحرية أنهم فقدوا الاتصال مع سفينة الشحن (راشل كوري) التي استأجرتها منظمة ايرلندية تحاول بدورها إيصال مساعدات إنسانية إلى قطاع غزة.

وقالت أودري بومسي، : "لقد فقدنا كل اتصال مع السفينة .. ونفترض أن الأمر ناجم عن عملية تشويش إسرائيلية".

وأضافت "سنقتاد راشل كوري إلى ميناء ليصعد على متنها المزيد من الشخصيات وسنصر على أن يرافقنا صحافيون من العالم بأسره". وتابعت "نأمل أن تعود الاتصالات حتى يمكننا إبلاغ الركاب بهذا القرار" بالتوقف في ميناء.

وكانت راشل كوري التي تنقل 15 شخصا يحملون الجنسية الايرلندية والماليزية بينهم حائز على جائزة نوبل للسلام ومسئول سابق في الأمم المتحدة، بعد ظهر الخميس، على بعد نحو 250 ميل بحري من المكان الذي نفذ فيه الجيش الإسرائيلي هجومه الدامي على قافلة الحرية، بحسب المتحدثة. وكان يتوقع أن تصل السفينة السبت قبالة قطاع غزة.

ليست هناك تعليقات: