الأربعاء، 9 يونيو، 2010

شباب غزه برساله لمدونه صوت غاضب /غزة لن ترحمكم

وصلت لمدونه صوت غاضب
رساله من شباب غزه الصامد
الى كل احرار العالم
واليكم نص الرساله
كما ورد
لمدونه صوت غاضب
إن المتمعن في كل مايحدث في قطاع غزة والعالم ليستبشر بالقادم والمستقبل القريب بإذن الله اليهود على مر التاريخ يخربون بيوتهم بأيديهم كما وضح القرآن الكريم
(يخربون بيوتهم بأيديهم وأيدي المؤمنين فاعتبروا ياأولي الأبصار )
واليهود هم من أغبى شعوب العالم على مر التاريخ ماذا لو سمحوا للأسطول بالدخول إلى غزة؟
ماذا لو فتشوا الأسطول بهدوء في عرض البحر؟
وسمحوا لهم بالدخول لغزة المحاصرة ولكن سبحان اللهم اليهود هم هم على مدى التاريخ حتى لو لم يكن لهم أعداء فيصنعوا لهم أعداء هذا ديدنهم الله عز وجل قال عنهم كونوا قردة خنازير سبحانك ربي لا اله الا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين وسبحان الله تتحول المحنة إلى منحة فكل الشعوب قد رأت مافعلت إسرائيل بأناس عزل لايحملون السلاح ولا البنادق كيف واجهوهم بإطلاق النار وأفضل وحدة في جيش النخبة الصهيوني وحدة الكوماندوز التي ماسمعنا عنها الا في المهمات الصعبة وعرت إسرائيل وسياستهم وحالهم وانكشفت عورتهم لكل شعوب العالم هذه الدويلة الحاقدة المغتصبة للحقوق التي لاتعرف للأخلاق سبيل لاتعترف بالقوانين الدولية ومن وقف في صفها هو على هذه الصفات من العنجهية والدناءة والخزي والعار والشنار والذل والحيونةياغزة الأبطال ياحماس ياكل شعب فلسطين أبشروا بالفرج القريب سيزول الحصار وستنقشع الغمامة قريباً بإذن الله كلكم تسمعوا وتشاهدوا مالذي يحدث للعالم من انتفاضة الضمير وحق لمن أسمى أسطول الحرية هو أسطول الإنسانية فهو قد جمع المسلم والمسيحي واليهودي والملحد ومن ليس له دين ياسبحان الله تفرقوا ويجتمعوا من أجل غزة الإسلام والله إنها العزة كم من إنسان؟ سمعته يقول عبر شاشات الإعلام وكتابة الأقلام أننا قد فقدنا العزة منذ عقود وهاهي غزة الأبطال تعيد لنا العزة والسؤدد وتعيد الصحوة لنا تعيد تركيا للمسار الصحيح تعود لمجدها الإسلامي لقد كانت تركيا غائبة عن الميدان الإسلام بسبب دعاة العلمانية هاهي غزة تعيدكم من جديد وبكل قوةكم من أفواه تكممت حينما فرض الحصار على غزة؟ قد تكلمت ولمن بقى ساكتا لاعذر لك اليوم أن تبقى صامتاً بالله عليكم أيها المسلمين أيها العرب أخاطبكم أخاطب ضميركم أخاطب مشاعركم أخاطب كل ذرة فهم في عقولكم فكلكم لديكم عقول وعيون تنظروا وتسمعون وتفقهوا مايحدث في قطاع غزة الحصار الدمار الخراب البيوت المهدمة الأسر المشتتة وحياة التقشف من قلة ذات اليد أما نحن إخوانكم أخاطبكم بالإسلام الرابط القوي أخاطبكم برابط العروبة إن لم يحرككم الإسلام فماذا يحرككملتقفوا مع أهل قطاع غزة والمعركة القريبة إن شاء الله ستحصد كل إنسان ليس له ضمير وستحصد كل خائن خان غزة وخان القدس وخان فلسطين وخان دينه وأمته من قبل لأنه خذل شعب قطاع غزة كلامي لك أنت المتخاذل عن نصرة أهل قطاع غزة أنت لك أولاد لك أم لك أسرة لك بيت فكر دقيقة في غزة هناك أناس لايوجد عندهم بيوت فبيوتهم الخيام وهناك اسر فقدت أولادها وهناك أولاد فقدوا أبائهم وهناك أباء فقدوا أبنائهم وأزواجهم وهناك أسر بالكامل كلهم قد استشهدوا في سبيل الله وهناك الأسير والأسيرة وهناك الجريح المقعد والمشلول وهناك الشهيد وهناك في غزة كل شيء فالعدو الصهيوني لاأخلاق له لادين له لا ضمير له لايرقب في مؤمن الا ولا ذمة أخي الكريم إجلس مع نفسك وفكر بالأمر جيدا تجد نفسك أنك ظلمت غزة غزة تحتاج منك دعوة في ظهر الغيب غزة تحتاج منك دعماً ماديا ومعنويا وان كان أطفال غزة يولدوا رجال ومعنوياتهم عالية وان رفع الحصار عن غزة وفاتتك فرصة المشاركة في رفع الحصار عن غزة ستتحسر وسيكتب التاريخ انك خائن متخاذل ديدنك كديدن المنافقين والمرجفون في المدينةوالكلمة الأخيرة لكل إنسان في هذا العالم كان من كان هاهو الباب الآن مفتوح للوصول لغزة ولو لمدة قصيرة كنت قبل ذلك تقول لنفسك غزة بيننا وبينها حدود واليوم قوافل فك الحصار والحملات التي تجمع المال لفك حصار غزة تضع بين يديك فرصة كبرى ساهم فيها شارك فيها أنت بنفسك ولاتقنع نفسك بحجج وذرائع واهية وادعوا غيركم للمشاركة في هذه القوافل ولتأخذ لنفسك موضع قدم في خدمة غزة وأهل غزة
أبو أنس
من غزة

ليست هناك تعليقات: