الجمعة، 4 يونيو، 2010

جندي قتل ستة متضامين مرشح للحصول على وسام شرف "لبطولته"

جندي قتل ستة متضامين مرشح للحصول على وسام شرف "لبطولته"
تدرس قيادة جيش الاحتلال، تقليد الجندي الذي قتل ستة من متضامني سفينة الحرية لكسر الحصار 'مرمره'، وسام الشرف والشجاعة.

وقالت مصادر صحفية صهيونية أن الجندي وهو من وحدة خاصة وعمره 21 عاما، قام بقتل ستة من المتضامنين الأتراك مدعيا انه تعرض للخطر وان رفاقه أصيبوا بجروح خلال الاستيلاء على السفينة.

وكان الجندي قد هبط من المروحية العسكرية وادعى انه شاهد الضباط الذين نزلوا قبله أصيبوا بجروح واستل مسدسه وأطلق النار على ستة من ركاب السفينة وقتلهم.

هناك تعليق واحد:

المجاهد السنى يقول...

بالطبع فهؤلاء جبناء فعندما يقتل الواحد منهم سته فهذه شجاعه يحسد عليها وذاك ليس بالشئ الغريب علي عصابات القرده والخنازير الصهيونيه الارهابيه الملعونه .....وادخل علي مدونتي ستجد عدة فيديوهات انزلتها من جريدة الاسبوع علي مدونتي الشريف احمد جمال