السبت، 22 مايو، 2010

تنظمه اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار بالونات هوائية تحمل أسماء "أطفال شهداء" و"عوائل أُبيدت" لمواجهة أسطول إسرائيل المضاد لسفن الحرية

وصلت لمدونه صوت غاضب
تقرير اخبارى
من الاستاذ النائب جمال الخضرى
رئيس اللجنه الشعبيه لمواجهه الحصار
واليكم التقرير
كما ورد
لمدونه صوت غاضب
تنظمه اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار بالونات هوائية تحمل أسماء "أطفال شهداء" و"عوائل أُبيدت" لمواجهة أسطول إسرائيل المضاد لسفن الحرية
أعلنت اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار، نيتها إطلاق بالونات هوائية تحمل أسماء أطفال شهداء وعائلات تعرضت للإبادة جراء العدوان والحصار الإسرائيلي، رداً على أسطول سفن سيحركه إسرائيليين ستخرج لمواجهة "أسطول البحرية".

وأكد علي النزلي الناطق باسم اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار، أن هذه البالونات ستطلق بالتزامن مع انطلاق السفن الإسرائيلية التي ستخرج مع قرب وصول أسطول الحرية شواطئ غزة.

وقال النزلي إن هذه البالونات ستحمل أسماء العديد من الشهداء الأطفال أمثال محمد الدرة الذي قتله الجيش الإسرائيلي مطلع انتفاضة الأقصى أثناء احتمائه في حضن والده، والرضيعة إيمان حجو التي أصابتها رصاصة إسرائيلية في حضن والدتها.

كما سترفع البالونات أسماء عوائل تعرضت لمجازر إسرائيلية كعائلة السموني التي قتل 30 من أبنائها في هجوم إسرائيلي استهدفهم في الحرب الأخيرة، وعائلة الداية التي قصفت بيوتهم على رؤوسهم وهم نيام، وعائلة العثامنة التي تعرضت لقذيفة إسرائيلية قبل قرابة ثلاثة أعوام شمال قطاع غزة في منزلهم مع ساعات الصباح.

وكانت صحيفة يديعوت احرونوت قالت "إن شعار الأسطول الإسرائيلي المضاد " سنحرج ونربك من جاء ليربك إسرائيل ".

ليست هناك تعليقات: