الأربعاء، 28 يوليو، 2010

بناء على تعليمات الحركه العالميه السويد تقاطع الشحنات البحرية الصهيونية بسبب "أسطول الحرية


بناء على تعليمات الحركه العالميه
أعلنت نقابة عمال الموانئ السويديين أمس مقاطعة الشحنات المتوجهة أو الآتية من دولة الكيان الصهيوني لمدة أسبوع احتجاجاً على الإعتداء الذي شنه القراصنة الصهاينة على «أسطول الحرية»
وقال رولف اكسيلسون، المتحدث باسم النقابة، إن الأخيرة قررت تنفيذ المقاطعة التي ستطبق كذلك على السفن الصهيونية
«بسبب الاعتداء على إحدى سفن (أسطول الحرية) كانت متوجهة الى غزة وقدمنا لها الدعم قبل تحركها وكذلك بسبب الحصار المفروض على قطاع غزة».
ومن المقرر أن ينفذ عمال الموانئ الاحتجاج في كل الموانئ السويدية التي تشملها النقابة
وقال رئيس النقابة بيورن بورغ إن النقابة دعت الى إجراء تحقيق دولي في الإعتداء الذي وقع في 31 أيار (مايو) وقتل فيه تسعة نشطاء أتراك. وذكر أن عمال الموانئ يرون أن تخفيف الحصار على غزة الذي أعلنته حكومة الاحتلال الأحد ليس كافياً.
وشارك في «أسطول الحرية» 11 سويدياً، من بينهم مؤلف القصص البوليسية هيننغ مانكيل،

واحتجزتهم السلطات الصهيونية لفترة وجيزة

ليست هناك تعليقات: