الأربعاء، 14 يوليو، 2010

اكونيس يتوجه للمستشار القضائي بطلب التحقيق الجنائي مع الطيبي بتهمة مساعدة سفينة الأمل الليبية وبن أري يطالب بتقليص حصانته

الدكتور احمد الطيبى
تقرير اخبارى
من الدائرة الاعلامية في الحركة العربية للتغيير
ورئيسها الدكتور احمد الطيبي
العضو العربى بالكنسيت الاسرئيلى
مفادها
توجه عضو الكنيست اوفير اكونيس من حزب الليكود بطلب الى المستشار القضائي للحكومة يهودا فاينشتاين مطالباً إياه بالمباشرة بإجراء تحقيق جنائي مع النائب احمد الطيبي، نائب رئيس الكنيست ورئيس كتلة القائمة الموحدة والعربية للتغيير، بسبب دعمه لسفينة " الأمل " الليبية.
وجاء في رسالة أكونيس " بأن الطيبي يتعاون مع حماس، وهو متهّم بتقديم مساعدة غير مباشرة للعمليات الإرهابية، خيانة دولة اسرائيل والتحريض ".
وقال أكونيس " ان هذا الاسطول هو اسطول ارهابي، وحتى لو اعلن المنظمون بأن السفينة تحمل معونات طبية وغذائية، فإن مجرد وصولها الى ميناء غزة سوف يمسّ بأمن إسرائيل . الطيبي يجري اتصالات مع عضو برلمان من قبل منظمة حماس الارهابية في غزة. وما يقوم به هو تحريض، دعوة للتمرد وتشجيع الإرهاب يصل الى حد خيانة دولة إسرائيل. انه يعمل للمس بأمن دولة اسرائيل ويجب معاقبته على ذلك. انه يساهم ويساعد اسطول ارهاب هدفه الواضح ان يمس بسيادة اسرائيل، ويستغل حرية التعبير عن الرأي ".

وكان اوفير اكونيس الذي يرأس لجنة الإقتصاد البرلمانية اعلن انه لن يتعامل مع اي اقتراح قانون للنائب الطيبي يتقدم به الى لجنته. وفي اعقاب ذلك توجهت كتلة القائمة الموحدة والعربية للتغيير بطلب إقالة اكزنيس من منصبه في رئاسة اللجنة الاقتصادية.
وكان النائب اليميني بن اري قد تقدم برسالة خطية لرئيس الكنيست مطالبا بنزع وتقليص حصانة النائب احمد الطيبي بسبب دوره في تنسيق سفينة الامل الليبية واتصالاته مع النائب جمال الخضري من غزة وقيادات حماس في القطاع"

ليست هناك تعليقات: