الثلاثاء، 9 مارس، 2010

هام وعاجل طرد النائب الدكتور احمد الطيبي والصانع اثر مقاطعتهما نتانياهو خلال تكريم عصابات الايتسل والليحي والطيبي يتسائل: أليسوا ارهابيين ؟

النائب الدكتور احمد الطيبى
وصلت لمدونه صوت غاضب
تقرير اخبارى
من الدائرة الاعلامية في الحركة العربية للتغيير
ورئيسها الدكتور احمد الطيبي
العضو العربى بالكنسيت الاسرئيلى
مفادها
طرد الطيبي والصانع اثر مقاطعتهما نتانياهو خلال تكريم عصابات الايتسل والليحي والطيبي يتسائل: أليسوا ارهابيين ؟
ثارت عاصفة في الكنيست خلال جلسة خاصة عقدتها الكنيست لتكريم 12 من أفراد عصابات الاتسيل والليحي اللذين أعدمتهم قوات الانتداب البريطاني اثر ارتكابهم عمليات قتل وإطلاق نار، وذلك عندما دخل القاعة بشكل مفاجئ النائب أحمد الطيبي خلال إلقاء رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو لكلمته التي "أشاد" فيها ببطولة "مقاتلي الحرية" كما وصفهم، فقاطعه النائب الطيبي قائلاً: " ولكنهم أطلقوا النار على باص لمسافرين عرب ثم اغتالوا وزير بريطاني واعتدوا على مدنيين. هؤلاء هم أبطال أم إرهابيين؟! ما رأيك في هذه العمليات؟!". فانقض رئيس الكنيست على النائب الطيبي قائلاً: "لا تقاطع رئيس الوزراء في جلسة احتفالية، وأنا أحذرك من استمرارك في المقاطعة". فرد الطيبي: "هذه جلسة احتفالية لكم وليس لنا. لكل شعب يوجد رواية وحقيقة يؤمن بها. انتم تكرمون من يطلق النار على المدنيين". وانضم إلى النائب الطيبي زميله النائب طلب الصانع مقاطعاً: "في هذا اليوم بالذات بعد تجديد المفاوضات تقومون بتكريم هؤلاء الذين اعتدوا على المدنيين". فقام رئيس الكنيست بطرد النائبين ليس قبل أن يقول الطيبي: "هذا رأينا وموقفنا وأنتم غير قادرين على سماعه"!. مضيفا: "انتم تحاولون ترسيخ روايتكم والغاء رواية الاخرين !".

ليست هناك تعليقات: