الاثنين، 1 فبراير، 2010

المواطن زهرة بعد الافراج عنه بعد ان اختطافه جنود العدو الصهيونى لـ"المنار": الاسئلة الاسرائيلية تركزت حول المقاومة والجيش

انه لبنان ايها الاغبياء
تقرير اخبارى عن اختطاف المواطن اللبنانى ربيع زهره على يد جنود العدو الصهيونى
يوم الاحد31/1/2010
أكد المواطن ربيع زهرة الذي اختطفته القوات الاسرائيلية بالامس في تصريح لقناة "المنار" ان الاسئلة الاسرائيلية له تركزت حول المقاومة وتحركات الجيش اللبناني في المنطقة لافتا الى انه سيعود الى عمله غدا كالمعتاد.
وقد اعلنت اذاعه النور الساعه الثانيه فجرا خبر تسليم المواطن زهره الى اليونيفيل لاطلاق سراحه

إذاعة "النور": سلمت إسرائيل عند الساعة الثانية فجراً من صباح اليوم المواطن زهرة إلى "اليونيفيل".
وكان الجيش اللبنانى قام بالاتصالات مع اليونيفيل لاطلاق سراح الموطن ربيع زهره
المنار: الجيش يقوم باتصالات مع اليونيفيل لاطلاق سراح المواطن ربيع زهرة
وقد كان اعتقلت قوه صهيونيه المواطن ربيع زهره من محيط مزرعه بسطره
وهذا تقرير قناه المنار عن حادث الاختطاف
اوضحت قناة "المنار" أن القوة الاسرائيلية التي اعتقلت المواطن المزارع ربيع زهرة اقتادته الى موقع زبدين في مزارع شبعا وتقوم بالتحقيق معه، وأشارت الى أن الجيش اللبناني يقوم باتصالاته مع اليونيفيل من أجل اعادة المواطن المعتقل.
وكان قد اعلنت قياده الجيش اللبنانى خبر اختطاف المواطن ربيع زهره
اعلنت قيادة الجيش - مديرية التوجيه في بيان أنه "عند الساعة 13,45 من بعد ظهر اليوم، أقدمت دورية تابعة لقوات العدو الاسرائيلي في محيط مزرعة بسطرة - خراج بلدة كفرشوبا، وهي المنطقة المتحفظ عليها من مزارع شبعا، على اختطاف المواطن ربيع محمد زهرة مواليد 1992، مما يشكل ذلك اعتداء على السيادة اللبنانية واحتجازا لحرية أحد المواطنين". واوضحت قيادة الجيش انها "تجري اتصالات مكثفة من قبل الجيش اللبناني وقوات الامم المتحدة المؤقتة في لبنان لإطلاق سراح المواطن المذكور على الفور
وتقدم لبنان بشكوى لمجلس الامن
لبنان تقدم بشكوى إلى مجلس الأمن ضد إسرائيل: اختطاف المواطن زهرة انتهاك لل1701 واعتداء على السيادة
تقدم لبنان عبر بعثته لدى الأمم المتحدة في نيويورك، بشكوى إلى مجلس الأمن الدولي، إثر دخول دورية من قوات العدو الإسرائيلي الأراضي اللبنانية في تمام الساعة 13,45 من بعد ظهر اليوم، واقدامها على خطف المواطن اللبناني ربيع محمد زهرة مواليد 1992 في محيط مزرعة بسطرة من خراج بلدة كفرشوبا، وذلك "في انتهاك صارخ للقرار 1701، إذ تشكل عملية الاختطاف هذه اعتداء على سيادة الأراضي اللبنانية واحتجازا لحرية أحد المواطنين".

ليست هناك تعليقات: