الأحد، 7 يونيو، 2009

عاجل "اسرائيل" مجددا على خط انتخابات لبنان وتحذر من فوز المعارضة

في يوم الانتخابات اللبنانية، اسرائيل مجددا على خط الانتخابات ومسؤولوها يطلقون تصريحات تدخلية كمن يحاول التاثير والتهويل على الناخب اللبناني اذا انتخب المعارضة مع تحذير للناخب من نتائج هذا الانتخاب.
فقد حذر العديد من الوزراء الاسرائيليين الاحد من ما وصفوه مخاطر فوز حزب الله. وقال وزير الداخلية ورئيس حزب شاس ايلي يشائي انه اذا حصل حزب الله "على الاغلبية في البرلمان فان ذلك سيعني ان لبنان تحول الى دولة ارهابية".من جهته قال وزير المالية يوفال شتاينيتز للصحافيين "اذا فاز حزب الله بالانتخابات فان ذلك سيوجد كيانا ايرانيا في الشرق الاوسط بعد كيان حماس" التي تسيطر على قطاع غزة.واضاف الوزير المقرب من رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو "ان ايران بصدد محاولة السيطرة على لبنان وهذا يشكل تطورا بالغ السلبية".وتابع الوزير وهو من اعضاء حزب ليكود اليميني "ان التهديد الايراني يتوسع ما يجبرنا والبلدان العربية المعتدلة والولايات المتحدة على التحرك" دون المزيد من التوضيح.
يوسي بيليد الوزير بدون حقيبة والقائد السابق للمنطقة الشمالية التي تشمل الحدود مع لبنان تدخل بدوره في موضوع انتخابات لبنان وقال للاذاعة ان حزب الله "هو راس حربة ايران في لبنان".
وكان وزير الحرب الصهيوني ايهود باراك ووزير الخارجية افيغدور ليبرمان حذرا من انتخاب المعارضة مههدين بخطوات يمكن اتخذاها حيال لبنان اذا فازت.

ليست هناك تعليقات: