السبت، 27 يونيو، 2009

صوت غاضب تنفرد/تسلل اسرائيلي من نوع آخر الى لبنان .. عبر المهرجانات السياحية - جزء 2


اثار التقرير الذي عرضته قناة المنار عن الفنان الهزلي المغربي "جاد المالح" موجة من الردود التي وصلت الى حد اتهام القناة بالتلفيق والبلطجة والسعي الى تشويه صورة مهرجانات بيت الدين، الا ان دعم هذا الشخص للكيان الصهيوني وتغنيه بمجتمعه ابلغ من ان تحجبه بضعة ردود.
فهذا هو جاد المالح، وهذا ايضاً جاد المالح، صورة للفنان الهزلي الذي من المفترض ان يحي ثلاث حفلات في مهرجانات بيت الدين لهذا العام، ولكن لماذا يرتدي بزة عسكرية؟هذه الصورة التقطت للمالح وهو يشارك في نشاط لجمعية تحمل اسم :"من اجل مصلحة الجنود الاسرائيليين". الجمعية المذكورة اضافة الى دعمها لجيش العدو الاسرائيلي فقد اطلقت البوم صور يضم مجموعة من الاسماء الفنية المعروفة في العالم، ويحمل عنوان "من كل القلب مع جنود التساحال" وهو الاسم الذي يطلق على جيش العدو الاسرائيلي، اضافة الى كتابة بضع كلمات تعبر عن مشاعر كل مشارك في هذا النشاط بجانب صورته.وقد ارتأى المالح ان يعبر بطريقته في هذا النشاط حين رأى ان "جنود التساحال" هم حماة الاطفال والمستقبل.. وبهم نكون او لا نكون.وابعد من ذلك فقد شارك المالح مع المغني الفرنسي "باتريك برويال" في نشاط تضامني مع والد الجندي الاسرائيلي الاسير لدى المقاومة الفلسطينية جلعاد شاليط. كذلك كان المالح وفي مقابلة نشرت على موقع غرفة التجارة الاسرائيلية الفرنسية قد عبر عن سعادته لزيارة اسرائيل حيث قام بجولة فنية فيها ونصح في المقابلة بزيارتها لمشاهدة المجتمع الحي والراقي والجميل والذي يختلف بحسب المالح عن ما يصوره الاعلام.المنار كانت قد عرضت قبل ايام تقريراً اثارت فيه موضوع قدوم المالح الى لبنان لاحياء حفلاته في بيت الدين دون ان يكون الهدف من ذلك التعرض للمهرجانات ودورها او اي شخص او اي من القيميين عليها، مما اثار موجة من الردود التي حملت الطابع السياسي واستحضرت العبارات الدارجة عن فحص الدم في الوطنية والعروبة وذهب بعضها الى اتهام القناة بالتلفيق والبلطجة والكذب دون ان تبرئ كل هذه الردود جاد المالح.وعليه فان غرض المنار كان لفت النظر الى الخلفية الثقافية لجاد المالح وحرصاً منها على المشاركين في المهرجانات بان لا يقعوا في فخ دعوتهم لهم لزيارة اسرائيل كما سوق في اكثر من مناسبة عبر العالم. و ردا على تقرير قناة المنار الاولي حول ارتباطات وتاريخ الفنان الهزلي جاد المالح وارتباطه بالجيش الاسرائيلي فقد أصدرت لجنة مهرجانات بيت الدين بيانا اعتبرت فيه ان هذه اخبار مغرضة تهدف الى تشويه سمعة مهرجانات بيت الدين عن طريق الايحاء بأن الفنان المغربي جاد المالح هو مؤيد لاسرائيل. وقالت ان بعضها ذهب الى نشر صورة لشخص بلباس عسكري اسرائيلي وزعمت انها صورة لجاد المالح. واذ اكدت اللجنة انها لا تحتاج اللجنة الى شهادات في الوطنية او في العروبة او في التصرف السليم .قالت ان جاد المالح هو فنان مغربي عالمي الشهرة وقد اصدر وكيل اعماله بيانا اكد فيه ان لا علاقة له باسرائيل لا من قريب ولا من بعيد. وهو يدخل الى لبنان بصورة مشروعة . واضافت اما حول مذهب الفنان اي يهوديته فلا علم لنا حتى اليوم ان هذا المذهب يشكل اي مانع لممارسة كافة النشاطات التي يمارسها اي مواطن آخر لا في لبنان ولا في اي بلد عربي آخر، ودائماً بحسب البيان الصادر لجنة المهرجانات.

ليست هناك تعليقات: