الثلاثاء، 16 يونيو، 2009

المحكمة المصرية للمرة الثانية تقرر الأفراج عن القائد القسامى نوفل

القائد القسامى ايمن نوفل اسير فى سجون كبير العملاء الصهيونى ايهود مبارك
المحكمة المصرية أصدرت قرار بالأفراج عن الأسير القسامي/ أيمن نوفل ، يذكر انه هذا ثاني قرار من المحكمة المصرية ، بعد أن رفض أمن الدولة المصري القرار الاول .وقال مراسلنا أنه لا معلومات حتي هذه اللحظة عن الزمان والمكان الذي سيتم الأفراج عن الأسير ، يذكر أن الأسير أيمن نوفل اعتقل ابان فتح الحدود مع قطاع غزة ، ويقبع منذ مايزيد عن عامين بالسجون المصرية الظالمة .وبدورها مجموعة الحرية لنوفل التضامنية ، رحبت بهذا القرار الذي أصدرته المحكمة بالافراج عن الاسير نوفل ، وقال مدير الحملة ان هذا القرار جاء متأخرا بعد تعذيب واذلال لاسير ، وقال نأمل من السلطات المصرية أن تنفذ هذا القرار دون تأخير ، وطالب بعدم تدخل اي جهاز امني مصري بهذا الموضوع خصوصاُ بعد قرار الأفراج .
يذكر ان القائد القسامى ايمن نوفل تم اعتقاله فى شهر يناير 2008اثناء سقوط السور الحدوى مع غزه الحبيبه من جانب امن الصهيونى ايهود مبارك كبير العملاء الصهيونى ومنذ ذلك الحين والقائد القسامى ايمن نوفل وهو اسير نظام ايهود مبارك الصهيونى بسجن المرج
ايمن نوفل انت حر رغم القيود
وقريبا سترى النور
ويسقط الصهيونى كبير العملاء ايهود مبارك

ليست هناك تعليقات: