الأربعاء، 7 أكتوبر، 2009

تقرير: استشهاد أسير واعتقال 159 مواطناً خلال سبتمبر


قال "التجمع للحق الفلسطيني" المختص بشئون الأسرى في سجون الاحتلال الثلاثاء إن "قوات الاحتلال الصهيونى اعتقلت خلال شهر أيلول/ سبتمبر المنصرم 159 مواطنًا، في حين أفرج عن عشرة آخرين، فيما استشهد الأسير عبيدة ماهر عبد المعطي القدسي الدويك (25عاماً) متأثرا بجراحه.
جاء ذلك ضمن التقرير الشهري الذي يصدره التجمع حول الأسرى المعتقلين في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

ورصد التقرير الانتهاكات الصهيونية اليومية بحق الأسرى، مشيرًا إلى أنهم يقبعون في ظل ظروف معيشية ونفسية قاسية ويحرمون من أبسط حقوقهم الإنسانية.

وأضاف "إن سلطات الاحتلال تمارس ضد الأسرى الفلسطينيين أبشع أنواع التعذيب، كما يحرمون من زيارات ذويهم لهم، فضلا عن المداهمات اليومية التي تنفذها قوات الاحتلال لمنازل المواطنين واعتقال عدد منهم بدون لوائح اتهام.
ونوه التقرير إلى أن عدد المعتقلين في سجون الاحتلال الإسرائيلي بلغ 11650 أسيرًا من مناطق متفرقة في الضفة المحتلة وقطاع غزة
وتعلن مدونه صوت غاضب وضياء الدين جاد عن تضامنهم مع جميع الاسرى بسجون العدو الصهيونى ونكرر نطالب الجميع كافه من الشعوب العربيه بالتحرك السريع والفورى للافراج عن الاسرى جميعا من سجون العدو
ونحن احرار رغم القيود
وسنظل احرار رغم القيود

ليست هناك تعليقات: