الخميس، 8 أكتوبر، 2009

وصول 15 سفينة أمريكية حاملة للطائرات لدولة الكيان لإجراء مناورة مشتركة



استعدادا لاجراء مناورات عسكرية واسعة بين دولة الاحتلال والولايات المتحدة الامريكية وصلت 15 سفينة حاملة للصواريخ والطائرات الى ’’اسرائيل’’، حيث تعتبر هذه المناورات الجوية هي الاكبر بين الجيش الصهيوني والجيش الامريكي.

وبحسب ما نشرت صحيفة "معاريف" اليوم الثلاثاء فان القطع البحرية الامريكية تصل الى ’’اسرائيل’’ منذ اسابيع، وتحمل على متنها طائرات مقاتلة امريكية متطورة، حيث هبطت العديد من هذه الطائرات في معسكرات سلاح الجو الصهيوني، استعدادا للقيام بهذه المناورات "الدفاعية" ومواجهة الصواريخ الايرانية في حال نشوب الحرب.

وقد اعتبر قائد كبير في الجيش الصهيوني أن هذه المناورات بمثابة رسالة واضحة إلى إيران.

وتضيف الصحيفة انه خلال الاسابيع الماضية جرى العديد من اللقاءات بين الطرفين وبحث كافة جوانب هذه التدريبات والتي من المنتظر القيام بها خلال الفترة القادمة وبعد قدوم احد كبار الجنرالات في الجيش الامريكي والذي سيشرف على هذه المناورات الجوية الواسعة.

وتشير الصحيفة إلى انه ولاول مرة سوف تشارك طائرات حربية امريكية من قواعدها في تركيا ايضا في هذه المناورات، التي تقام تحت شعار مواجهة الصواريخ بعيدة المدى.

ليست هناك تعليقات: