الأحد، 18 أبريل، 2010

القوات الإسرائيلية هدّدت بإستهداف منزل رئيس بلدية العديسة إذا لم تغادره قيادات من "حزب الله"


وصلت لمدونه صوت غاضب
تقرير اخبارى
حول الاعتداءات والاستفزازات الصهيونيه المستمره فى الاون الاخيره
على لبنان الغالى المقاوم
واليكم التقرير
كما ورد
لمدونه صوت غاضب
افادت مصادرنا أن رئيس بلدية العديسة أسامة رمّال كان يقيم حفل عشاء يوم امس في منزله في البلدة لمجموعة من الشخصيات بينهم عضو كتلة "الوفاء للمقاومة" النائب علي فياض ، والذين بدأوا بالمغادرة ما إن أُطلقت القنبلة المضيئة . في الوقت الذي أبلغت فيه "اليونيفل" قيادة الجيش أنها تلقّت تهديدًا إسرائيليًا بإطلاق النار على المنزل في حال لم تغادر السيارات المتجمعة في محيطه، التي قارب عددها نحو مائة سيارة، والتي أثارت ريبتها خصوصًا أن منزل رمّال لا يبعد عن الحدود سوى حوالي 150 مترًا. هذا، وتقوم قيادة الجيش بالعمل على تهدئة الوضع بالتنسيق مع "اليونيفيل".
وعلى الأثر، أصدرت قيادة الجيش - مديرية التوجيه بيانًا أكدت فيه أن "العدو الإسرائيلي
أطلق مساء يوم السبت17/4/2010 قذيفة مضيئة إنفجرت في سماء بلدة العديسة الجنوبية، مما يشكّل تماديًا في الإعتداءات والإستفزازات التي دأب عليها هذا العدو في الآونة الأخيرة".
ومن جانب اخر اعلن الجيش اللبنانى : القذيفة المضيئة فوق العديسة تماد في الإستفزازات الإسرائيلية
اعلنت قيادة الجيش - مديرية التوجيه،ان الجيش الإسرائيلي اطلق قذيفة مضيئة مساء انفجرت في سماء بلدة العديسة الجنوبية، واعتبرت ان هذا التصرف يشكل تماديا في الاعتداءات والاستفزازات التي دأبت عليها اسرائيل في الآونة الأخيرة.
إستنفار متبادل على الحدود بعد إلقاء إسرائيل قنبلة مضيئة فوق العديسة
اعلنت قيادة الجيش - مديرية التوجيه،ان الجيش الإسرائيلي اطلق قذيفة مضيئة مساء انفجرت في سماء بلدة العديسة الجنوبية، واعتبرت ان هذا التصرف يشكل تماديا في الاعتداءات
أفادت معلومات ان الجيش الإسرائيلي،
ألقى مساء يوم السبت 17/4/2010 قنبلة مضيئة فوق بلدة العديسة، مترافقة مع استنفار داخل اسرائيل، في المنطقة المقابلة للبلدة، ما أدى إلى استنفار للجيش اللبناني وقوات اليونيفيل داخل العديسة وعلى طول الطريق المؤدي إليها. والاستفزازات التي دأبت عليها اسرائيل في الآونة الأخيرة.
وتعلن مدونه صوت غاضب
وضياء الدين جاد المسئول الاعلامى للحركه العالميه لمناهضه العولمه والهيمنه الامريكيه والصهيونيه
عن ادانتهم الشديده للاعتداءات والاستفزازات المستمره على لبنان الغالى المقاوم
ونناشد الجميع بانحاء العالم مجددا بالتحرك السريع والعاجل ضد العدو الصهيونى وضد جرائمه المستمره
بحق لبنان الغالى المقاوم
وفلسطين
وغزه الحبيبه
ونعلن اننا مستمرون مهما حدث

ليست هناك تعليقات: