الاثنين، 9 نوفمبر، 2009

ارتفاع ضحايا الحصار لـ365 بوفاة مواطن من رفح


ارتفع عدد ضحايا الحصار الصهيونى والحصار المصرى باغلاق معبر رفح من قبل العميل الصهيونى ايهود مبارك على قطاع غزة لـ 365 بعد وفاة مواطن جراء منعه من السفر للعلاج بالخارج.

وقال الدكتور معاوية حسنين مدير عام الاسعاف والطوارئ في مستشفيات القطاع ان المواطن أحمد زعرب كان من مدينة رفح يعاني من مرض السرطان وتوفي يوم الاربعاء4/11/2009 نتيجة منعه من السفر للعلاج بالخارج.
وكانت وزارة الصحة في الحكومة المقالة اعلنت امس وفاة المواطن أسعد ابراهيم محمد عصفور (51 عاما) من سكان محافظة خانيونس والذي كان يعاني من ورم خبيث في الشعب الهوائية والرئة.

وتحذيرات من ارتفاع عدد الضحايا في ظل نفاد الأدوية والعلاجات والمستلزمات الطبية اللازمة لعلاجهم والحفاظ على حياتهم، فضلا عن إغلاق المعابر وعدم السماح بسفر المرضى للعلاج أو إدخال ما يلزم من دواء وعلاج
.
ومدونه صوت غاضب وضياء الدين جاد يناشدون الجميع مجددا بالتحرك باسرع وقت ممكن لفك الحصار عن غزه وانقاذها من الحصار الاسرئيلى والحصار المصرى باغلاق معبر رفح من قبل العميل الصهيونى ايهود مبارك
ونناشد الجميع ايضا بالتحرك السريع لفتح معبر رفح
بأى ثمن كان

ليست هناك تعليقات: