الأربعاء، 6 أبريل، 2011

العربي يؤكد دعم مصر للقضية الفلسطينية حتى إقامة الدولة وإنهاء الاحتلال

العربي يؤكد دعم مصر للقضية الفلسطينية حتى إقامة الدولة وإنهاء الاحتلال
أكد الدكتور نبيل العربي وزير الخارجية المصري، أن مصر تَعتبر قضية غزة على أولويات الملفات الخارجية لها، وقال العربي في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير خارجية النمسا "شبيندل أيغر" الذي التقاه مساء الثلاثاء (5-4) في القاهرة: "نعتبر الوضع في قطاع غزة أولوية بالنسبة لمصر خاصة أن ما كان يحدث لم يكن مقبولاً بالنسبة لحقوق الإنسان".
وأضاف: "نعمل الآن لوضع أسلوب للتعامل مع تلك الأوضاع، وربما تنتهي تلك اللجان من أعمالها في نهاية الأسبوع، ونحن نناقش هذا الأمر مع كافة قطاعات الدولة في مصر".
وأعلن العربي أن مصر تقوم بالاتصال بكل من حركتي "فتح" و"حماس" لإتمام عملية المصالحة الفلسطينية، مشيرًا إلى أن محمود عباس سيزور مصر الأربعاء لمدة يومين، وأنه سيناقش معه كافة القضايا، فضلاً عن أنه خلال الأسبوع الماضي حضر إلى مصر وفد من "حماس".
وتابع: "سوف نستمر في الاتصال بالطرفين، ونأمل في تحقيق نتائج إيجابية، وقد أكد الطرفان لنا أنهما يريدان التوصل إلى عملية المصالحة، خاصة أنه كان هناك محاولات سابقة للاتفاق لم تنجح، ونأمل أن نستطيع هذه المرة إتمامها، ونحن نلتقي الطرفين كلاًّ على حدة في المرحلة الحالية".
كما استقبل العربي صباح اليوم وفدًا يمثل تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة برئاسة د. ياسر الوادية، وقد تطرقت المحادثات إلى موضوعات المصالحة الفلسطينية ومستقبل القضية الفلسطينية في ظل التطورات الجارية.
وصرحت المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية السفيرة "منحة باخوم" بأن وزير الخارجية المصري أكد على عزم الحكومة الجديدة في مصـر مواصلة التزامها بدعم القضية الفلسطينية، وصولاً إلى هدف إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وإنهاء الاحتلال الصهيوني.
كما شدد العربي على الأهمية التي توليها مصـر لاستئناف جهودها سعيًا إلى رأب الصدع الفلسطيني وإنهاء حالة الانقسام في أقرب فرصة. وفي هذا السياق، استمع وزير الخارجية إلى وجهات نظر الوفد الفلسطيني في كيفية المضيِّ قدمًا لدفع جهود المصالحة، كما قاموا بإطلاعه على الوضع الفعلي في الضفة الغربية وفي قطاع غزة؛ مؤكدًا أن هدف مصر هو إحلال السلام وليس المضي في عملية السلام.

ليست هناك تعليقات: