الأربعاء، 13 أبريل، 2011

اللحظات الحرجة لوصول المجرم مبارك لمستشفى شرم الشيخ

المشهد في قسم الطوارئ بمستشفى شرم الشيخ الدولي عند الخامسة من مساء الثلاثاء، توقفت سيارة مرسيدس سوداء، نزل منها المجرم حسني مبارك مرتديا " تريننج سوت" رصاصي اللون، بادية عليه علامات التعب والإرهاق الشديد، ودلف إلى المستشفى ماشيا في حالة صحية سيئة قبل أن يُسلم نفسه لـ"تروللي طبي".

بعدها تم اصطحاب المجرم مبارك إلى الدور الرابع حيث أجريت له فحوصات طبية شاملة، أفادت بحسب شهود إصابته بآلام في القلب، وإن لم تتأكد تلك الأقاويل لعدم وجود تصريح رسمي بحالته ، فيما قال آخرين إن المجرم مبارك دخل في غيبوبة، فيما قال لتليفزيون المصري أن الرئيس السابق حسنى مبارك دخل العناية المركزة بمستشفى شرم الشيخ الدولي اثر تعرضه لأزمة قلبية.

وعن مصادر طبية بالمستشفى قولها ان المجرم مبارك رفض تناول الطعام والشراب منذ صباح الثلاثاء بعد علمه بطلب النيابة العامة لاستدعائه ونجليه جمال وعلاء للتحقيق معهم فى تهم قتل متظاهرين وتضخم ثروة والاستيلاء على المال العام.

ولم يمر الموقف عند هذا الحد، حيث تجمع العشرات من المتعاطفين مع المجرم مبارك ، قابلهم تجمهر من معارضيه من العاملين بقطاع السياحة، قبل أن تتمكن الأجهزة الأمنية من إقناعهم بالانصراف من أمام المستشفى للحفاظ على صورة شرم الشيخ الحضارية في عيون السياح.

ليست هناك تعليقات: