الجمعة، 11 فبراير، 2011

رائد في الجيش المصري يسلم سلاحه و ينضم للمحتجين في ميدان التحرير

الرائد احمد شومان احد ضباط الجيش المصرى بعد انضامه للمتظاهرين بميدان التحرير
تنازل رائد بالجيش المصري من القوات الموجودة بميدان التحرير الرائد أحمد شومان، عن سلاحه، وانضم لجموع المتظاهرين مطالبا الرئيس مبارك بالتنحي.
وقال الرائد أحمد شومان في تصريحات لفضائية الجزيرة: أقسمت يمين الولاء لجمهورية مصر العربية وليس لأشخاص لذا قررت التنازل عن سلاحي الميري وسلمته لأحد زملائي لإعادته للوحدة التي أتبعها، مضيفا، أطالب الرئيس مبارك بالاستماع لمطالب الشعب والتنحي عن منصبه.
وتابع الرائد: أطالب أيضا كل من المشير طنطاوي واللواء عمر سليمان بتقديم استقالاتهم لانهم جزء من النظام، وناشد شومان قيادات الجيش والحرس الجمهوري بالاضطلاع بأدوارهم في حماية الوطن، وتنفيذ مطالب الشعب.

ليست هناك تعليقات: