الجمعة، 8 يناير، 2010

وفد الفنانين الفلسطينيين المقيمين في سورية يصل غزة ::

وصل لمدونه صوت غاضب رساله من داخل قطاع غزه المحاصر الحبيب
تفيد بزياره وفد من الفنانيين السوريين الى قطاع غزه فى زياره تضامنيه لقطاع غزه المحاصر
واليكم نص الرساله كما ورد
مدونه صوت غاضب
وصل وفد الفنانين الفلسطينيين المقيمين في سورية بعد منتصف الليلة الماضية إلى قطاع غزة عبر معبر رفح في زيارة تضامنية مع الشعب الفلسطيني المحاصر تستمر ثلاثة أيام.
وقال الناطق باسم اللجنة الحكومية لكسر الحصار في غزة حمدي شعث:"إن الوفد وصل بعد منتصف الليل، ويضم ثمانية فنانين".
وأضاف شعث أن برنامج الوفد سيكون مكثفاً، ومن ذلك المشاركة في فعالية تضامنية في شمال القطاع ضد الحصار وفي لقاء مع فنانين فلسطينيين في وزارة الثقافة وسيتفقدون المتضررين من الحرب والمناطق المدمرة وعقد لقاء مع الحكومة في غزة.
من جانبه، أوضح رئيس الوفد الفنان أحمد رافع في تصريح لوكالة الأنباء السورية أن الزيارة تهدف إلى تفقد الأوضاع المعيشية لسكان قطاع غزة في ظل الحصار الإسرائيلي الجائر والإطلاع على حجم الدمار الشامل الذي لحق بالقطاع جراء العدوان الإسرائيلي.
وأشار رافع إلى أنه من المقرر أن تتضمن الزيارة برنامجاً غنياً من اللقاءات مع أهالي الأسرى والجرحى والأطفال المشردين أثناء العدوان الأخير على القطاع.
وناشد شعوب العالم وأحراره بتنظيم زيارات تضامنية للقطاع والعمل على كسر الحصار المفروض عليه بكل الأشكال الممكنة ونوه بالجهود التي بذلتها السفارة السورية في القاهرة لتسهيل دخول الفنانين إلى غزة دون أية معيقات.
ويضم وفد الفنانين المخرج باسل الخطيب وتيسير إدريس ونادين سلامة وشكران مرتجى وأحمد

ومحمد رافع ونزار أبو حجر.
وكان سفير سورية لدى مصر ومندوبها لدى الجامعة العربية يوسف أحمد أثنى في تصريح صحفي لدى استقبال الوفد لدى وصوله إلى القاهرة في وقت سابق من يوم أمس على مبادرة الفنانين التي تعبر عن التزامهم بقضايا الأمة العربية.
وأكد أحمد أن "قلب كل مواطن سوري ينبض بحب فلسطين وقضيتها"، مشيراً إلى أن زيارة أكثر من وفد سوري لقطاع غزة خلال الأسابيع القليلة الماضية تتم ضمن إطار التواصل مع أهله المحاصرين، وأن هذه الوفود تترجم هذه الحقيقة.
من جهته، أعرب المخرج باسل الخطيب عن سعادته البالغة لزيارته الأولى إلى فلسطين، فيما قالت الفنانة نادين سلامة: "إن الفنانين الذين يعدون سفراء لبلادهم سيؤكدون لأهل غزة التزامهم بالقضية الفلسطينية وتضامنهم مع الشعب الفلسطيني الذي يقدم دروساً في معنى الحياة والنضال والقيم النبيلة".
وكان وفد من الفنانين السوريين برئاسة نقيب الفنانين أسعد عيد قام بزيارة تضامنية إلى غزة مطلع تشرين ثاني/ نوفمبر الماضي والتقى عدداً من القيادات الفلسطينية وأسر الشهداء والأسرى والجرحى، وحضر عرضاً مسرحياً فلسطينياً بعنوان "الشياطة" في مدينة خان يونس.
وضم الوفد آنذاك كلاً من الفنانين دريد لحام ورفيق سبيعي وطلحت حمدي وجمال سليمان ووفاء موصللي وسليم كلاس وهشام حاصباني وهادي بقدونس ورضوان عقيلي

ليست هناك تعليقات: