الثلاثاء، 21 ديسمبر، 2010

تصعيد صهيوني خطير ..خمسة شهداء جراء غارة صهيونية وسط قطاع غزة

تصعيد صهيوني خطير ..خمسة شهداء جراء غارة صهيونية وسط قطاع غزة
أكد مصادر في مدينة دير البلح وسط قطاع غزة أن خمسة مقاومين استشهدوا جراء غارة صهيونية غرب المدينة وسط قطاع غزة.
وأشارت المعلومات ان الطواقم الطبية تمكنت من نقل خمسة شهداء من المكان المستهدف .
فيما أوضح شهود عيان في المنطقة أن طائرات استطلاع صهيونية تجوب في أنحاء متفرقة
من قطاع غزة منذ عدة أيام .
و أكد الناطق الإعلامي للجنة العليا للإسعاف والطوارئ في قطاع غزة أن أربعة شهداء وصلوا لمستشفى شهداء الأقصى في مدينة دير البلح بينما نقل الشهيد الخامس لمستشفى ناصر بمدينة خانيونس موضحا أن جثامينهم الطاهرة وصلت أشلاء متفحمة من شدة الانفجار.
وأشار "أبوسلمية" أنه عرف من بين الشهداء حتى اللحظة كلا من : خليل توفيق الطويل ومحمد معين العصار
وعبدالله شريحي
وأشرف أبو سبت وأحمد الزعلان .
وأكدت الإذاعة العبرية الصهيونية نقلت عن المتحدث باسم جيش الاحتلال قوله أن طائرات الاحتلال استهدفت مجموعة من المقاومين في مدينة دير البلح وسط القطاع .
وأضاف ابو سلمية أنه بارتقاء الشهداء الخمسة اليوم يرتفع عدد شهداء شهر ديسمبر الحالي إلي اثنا عشر شهيداً، مسجلاً بذلك أعلى نسبة شهداء خلال النصف الثاني من هذا العام.
وأشار ابو سلمية أن الاحتلال اسرائيلي بات يصعد بشكل واضح من حجم جرائمه بحق الشعب الفلسطيني في اطار جرائم الحرب التي يرتكبها والتي كان اخرها استشهاد طفل في عرض البحر يوم أمس بعد مطاردة زوارق الاحتلال لقوارب الصيادين.
وقالت مصادر فلسطينية أن الشهداء يتبعون للجماعة السلفية الجهادية "جلجلت"

الاحتلال يقصف مواقع لتدريب للمقاومة بالقطاع ويصيب ثلاثة مواطنين

شنّ طيران الاحتلال الصهيوني سلسلة من الغارات الجوية امتدت من شمال القطاع الى جنوبه، وطالت الغارات اهدافا متفرقة بين مواقع لتدريب المقاومة الى الانفاق واهداف مدنية وذلك بعد منتصف الليل.

وأصيب اثنان من عناصر المقاومة الفلسطينية بجراح خطيرة عندما استهدف الطيران الحربي الاسرائيلي في اول غاراته موقعا لكتائب القسام غرب مدينة خانيونس وجرى نقلهما الى مستشفى ناصر لتلقي العلاج، فيما شرعت طواقم الدفاع المدني في اطفاء حريق نجم عن الغارة.
وعلى بعد مئات الامتار، أصيب احد حراس مدينة "أصداء" الإعلامية بعد ان قصف الطيران مصنعا للاجبان في المدينة ونقل المصاب الى مستشفى ناصر ايضا لتلقي العلاج، فيما لم توقع الغارة الثالثة التي جاءت شرق المدينة مستهدفة منزلا مهجورا الى وقوع إصابات.

وقامت الطائرات الحربية بقصف منطقة الانفاق بمدينة رفح جنوب قطاع غزة، دون الإعلان عن وقوع اصابات ونجت مجموعات للمرابطين من الموت عندما استهدفتهم طائرات الاحتلال في 3 مواقع شرق غزة وجباليا.

وشهد قطاع غزة تصعيدا لافتا خلال شهر ديسمبر الحالي حيث استشهد 12 فلسطينيا واصيب 27 في سلسلة الغارات الاسرائيلية المتواصلة.

ليست هناك تعليقات: