الأربعاء، 8 ديسمبر، 2010

العدو يكافأ قتلة سفينة مرمرة بمنحهم جائزة بيغن

العدو يكافأ قتلة سفينة مرمرة بمنحهم جائزة بيغن

منح العدو الصهيوني وحدة الكومانوز الصهيونية التي استهدفت سفينة مرمرة التركية وقتلت تسعة من النشطاء الأتراك المشاركين ضمن أسطول الحرية لكسر الحصار عن قطاع غزة، في نهاية مايو الماضي جائزة بيغن، في الوقت الذي ستقدم فيه الكيان اعتذاراً رسمياً لتركيا على الجريمة النكراء التي قامت بها وحدة الكوماندوز بحق سفينة مرمة التركية وتعويض مالي للضحايا.
جاء ذلك خلال حفل أقيم الليلة لتخليد تراث رئيس الوزراء الصهيوني الراحل مناحم بيغن في مدينة القدس المحتلة.
وزعم غابي أشكنازي رئيس أركان جيش الاحتلال أن عملية السطو على سفينة مرمرة من قبل وحدة الكوماندوز الصهيونية لم تشبها شائبة وتم خلالها إظهار مستوى أخلاقي لا نظير له في أي جيش في العالم،
فيما اعتبر مراقبون أن اقدام الكيان الصهيوني على تقديم اعتذار رسمي لتركيا وتعويض الضحايا ينفي مزاعم اشكنازي.

هناك تعليق واحد:

محمدابراهيم يقول...

ماشاء الله على المدونه