الاثنين، 20 سبتمبر، 2010

القاهرة تطرح مبادرة جديدة لانجاز صفقة تبادل الأسرى

القاهرة تطرح مبادرة جديدة لانجاز صفقة تبادل الأسرى
بدأت القاهرة تحركات مكثفة لكسر الجمود الذي يلف صفقة تبادل الأسرى بين الاحتلال وحركة حماس.

وأن القاهرة تسعى للامساك مجددا بخيوط هذا الملف بعد أن دخلت على خط الوساطة قيادات استخبارية ألمانية وأشارت المصادر إلى أن القاهرة تسعى لانجاز انفراج سريع في هذا الملف بعد أن سدت الطرق أمام الوسيط الألماني لتحقيق انفراج في مساعيه ولم تحقق الصيغ التي طرحها اي تقدم على صعيد انجاز صفقة تبادل الأسرى.

وأن مسؤولا مصريا رفيع المستوى سيصل قريبا إلى "إسرائيل" لطرح الصيغة الجديدة ومناقشتها مع المسؤولين الإسرائيليين، كذلك سيقوم مسؤول مصري بالالتقاء مع قيادات من حماس داخل قطاع غزة وفي دمشق للغرض نفسه ، وتحاول مصر من خلال هذا التحرك الذي بدأ قبل اكثر من اسبوع استعادة دورها في هذا الملف.

وأن الطرح المصري الجديد الذي تسعى القاهرة لتمريره يتضمن "تسوية" لبعض البنود المختلف عليها بين اسرائيل وحماس، وتذليل العوائق التي وقفت في طريق تمرير الصفقة في الفترة الماضية وحالت دون موافقة اسرائيل وحماس على الصفقة.

وعن أهم النقاط التي تركز عليها مبادرة مصر الجديدة والحلول الخاصة بها، ومن بينها تحديد المدة الزمنية لإبعاد المعتقلين من حماس وفصائل فلسطينية أخرى، كذلك، تطرح القاهرة في مبادرتها تخفيض عدد المعتقلين الذين تطالب إسرائيل بإبعادهم من الضفة الغربية الى قطاع غزة او خارج البلاد وذلك في إطار ضمانات مقبولة تكون القاهرة جزءا منها.

ليست هناك تعليقات: