السبت، 18 سبتمبر، 2010

شريان الحياة .. 150 حافلة و350 متضامناً تنطلق نحو غزة اليوم السبت

شريان الحياة .. 150 حافلة و350 متضامناً تنطلق نحو غزة السبت القادم
بدأت وفود دولية بالتوافد إلى العاصمة البريطانية لندن بغرض الانضمام إلى قافلة شريان الحياة التي تنظمها مؤسسة فيفا باليستينا والحركه العالميه بقيادة النائب البريطاني السابق جورج جالاوي والتي ستنطلق من أمام البرلمان البريطاني يوم السبت الموافق 18 سبتمبر الجاري.

وحسب الناطق باسم القافلة زاهر بيراوي فإن وفدا من نيوزلنديا مكونا من 6 شخصيات يمثلون عددا من المؤسسات التضامنية مع الشعب الفلسطيني في نيوزلندا قد وصلوا الى العاصمة البريطانية لندن استعدادا للانطلاق في 3 مركبات قاموا بشرائها وملئها بالمساعدات الطبية والإنسانية والتي ستسير برا إلى غزة ضمن قافلة شريان الحياة. كما أن وفدا استراليا وآخر ماليزيا يتكون من 14 مشاركا سيصلون لنفس الغرض صباح (الخميس) ويستقل الوفد حافلات تم تجهيزها للمشاركة في القافلة بمعدل كل شخصين في حافلة مساعدات.

وكان الوفد قد لقي حفاوة كبيرة في حفل وداع نظم خصيصا لوداع ممثلي الأمة النيزلندية في هذه المهمة الإنسانية حضره العشرات من المواطنين وممثلي مؤسسات مؤيدة للشعب الفلسطيني وبحضور النائب الماوري هون هاراويرا وزوجته هيلدا اللذين تمنوا للوفد النيوزلني النجاح في مهمته والعودة سالما.

وقال بيراوي أن المشاركة النيوزلندية والاسترالية تعتبر الأولى منذ فرضت إسرائيل الحصار على غزة قبل عدة سنوات، ولكنه أضاف أن ناشطة نيوزلندية تدعى "نيكي إنتس مارتس" والتي شاركت في أسطول الحرية واعتقلت لمدة يومين لدى الإسرائيليين هي التي تقف وراء هذه المشاركة وتفعيل الدعم للقضية الفلسطينية في ذلك الجزء من العالم.

وأفاد بيراوي أن إجمالي الحافلات التي ستتحرك من لندن هو 40 حافلة. وسيكون عدد المرافقين للقافلة حوالي 80 من المتضامنين وممثلي المؤسسات الخيرية والإنسانية التضامنية بشكل أساسي من بريطانيا ودول الكومنويلث وماليزيا.

وستتحرك القافلة عبر أوروبا إلى تركيا ثم إلى ميناء اللاذقية في سوريا حيث ستلتقي مع الوفود والحافلات القادمة من العالم العربي حيث سيصل عدد الحافلات إلى 150 يرافقها 350 متضامنا من 20 دولة، ومن هناك ستبحر جميعا على متن سفينة إلى ميناء العريش المصري لتصل إلى غزة في حدود العاشر من أكتوبر القادم.

ليست هناك تعليقات: