الجمعة، 24 سبتمبر، 2010

بيان صادر عن مكتب الأخ المجاهد فادي ماضي بشأن المرجعية الدينية

اصدرت الحركه العالميه لمناهضه العولمه والهيمنه الامريكيه والصهيونيه
برئاسه الدكتور المناضل القدير فادى ماضى
بيان بشان المرجعية الدينية
بيان صادر عن مكتب الأخ المجاهد فادي ماضي بشأن المرجعية الدينية

ألأمة المقاومة هي الأمة المنتصرة في حرب الوجود.
بيان صادر عن مكتب الأخ المجاهد فادي ماضي بشأن المرجعية الدينية
ودعوة لرفض الفتنة المذهبية البغيضة وان الاسلام المحمدي لا يعيش الا بجناحيه السني والشيعي ولا فرق بينهما الا بقدر الزود عن حياض المسلمين والدفاع عن كرامة الأمة والعمل على سؤددها ورفعتها وتحرير ارصها المغتصبة من

دنس الاحتلال الاميركي والصهيوني والاجنبي

نظرا للظروف السياسية الراهنة والمتغيرات الاقليمية وبروز حاجة ماسة لملجأ امين تعود اليه الأمة في الازمات والملمات والاحداث المصيرية , ولما كان موقع المرجعية الدينية , خط الدفاع الأول عن كل المؤامرات والدسائس التي تحاك ضد مقدسات المسلمين وارضهم وديارهم وحقوقهم , وانغماس العديد من الساسة المناط بهم قيادة الشارع نحو الزود عن حياض الوطن في مستنقعات الصفقات والسمسرات والمغانم والحصص , وبعد ان استشرت الفتنة المذهبية الطائفية البغيضة في ارجاء الأمة بفعل التدخلات الخارجية والصهيونية العالمية , ولما كانت الحاجة الى مرجع اسلامى واسع المعرفة في أمور الدين والدنيا ويتميز بمواقفه الفكرية والسياسية الوحدوية الرافضة لمنطق الفتنة ودعاتها.
وبعد معرفتنا الوثيقة والوطيدة والمتيقنة بصدق ونقاء وعلم وتضحية واخلاص الشيخ الجليل علي الصالح ذي التابعية الكويتية وهو أحد المراجع الدينية البارزة في لبنان والكويت والعالم العربي الذين يحظون بالاحترام والتقدير نظرا لنشاطاته وجهوده الداعية إلى الوحدة الوطنية حيث يقوم بنشاط فاعل على الصعيد الإسلامي والعربي في الكويت ولبنان والدول العربية لدعم مسألة اندماج الطوائف في مجتمعاتهم.
ولا يدخر جهدا في تقديم النصح والتوجيه في هذا الجانب وعندما يتعلق الأمر بأي مسالة داخلية في أي دولة عربية و يدعو دوما إلى الحوار من منطلق إيمانه بأهمية الحفاظ على وحدة الصف الوطني، والحفاظ على وحدة الصف العربي عموما، لان الأوطان والأمة العربية بصفة عامة تواجه من التحديات ما يجعل وحدتها الداخلية خيارا مصيريا لايجوز العبث به.
وبعد اعلانه عن تصديه للمرجعية الدينية متحملا كافة اعبائها ومسؤولياتها الجسام ولما عرف عنه من الورع والتقى والاجتهاد , وعمله الدؤوب لنصرة قضايا الأمة والدفاع عن المظلومين والمستضعفين , ولسياسته الحكيمة في ادارة شؤون الحقوق الشرعية وموارد صرفها ,
ولقناعتي التامة انه يمثل الغاية المرجوة من نضالنا وجهادنا في سبيل رفع رايات الحق وطرد المحتل واذنابه , ونيته الصادقة في تحقيق كافة وسائل تحرير ارضنا المغتصبة .
اعلن الى كافة الاخوة والاحباء والأهل والأصدقاء تأييدي الكامل لمرجعية الشيخ علي الصالح وادعو كافة مصالح وهيئات وكوادر الحركة العالمية لمناهضة العولمة والهيمنة الاميركية والصهيونية والمؤتمر العربي الاسلامي الاوروبي والهيئات المدنية في العالم اجمع ذي الصلة
للتعاون والرجوع الى فضيلته في كافة امورهم لتبيان الاصلح والافضل ولما فيه خير ومصلحة الأمة جمعاء
والله ولي التوفيق
اليس الصبح بقريب ولتعلمن نبأه بعد حين والله اكبر والنصر للمؤمنين
فادي ماضي
رئيس
الحركة العالمية لمناهضة العولمة والهيمنة الميركية والصهيونية
المؤتمر العربي الاسلامي الاوروبي
حرر في المانيا بتاريخ 19 ايلول 2010

لمزيد من المعلومات والاستفسارات وكيفية المشاركة والمساهمة يرجى الاتصال بالعناوين ادناه
هلم نبني وحدة اتجاه وهدف ورؤيا بالبطولة المؤمنة المؤيدة بصحة لعقيدة لنحيا امة عزيزة بأبنائها شامخة بشهدائها جديرة بالحياة تصنع نصر الغد الأتي بالأجيال التي لم تولد بعد إذا كنت من عشاق المقاومة ومن الراغبين بالمشاركة في التحليل والموقف فاضغط
الوصله ادناه

ليست هناك تعليقات: